تم الكشف عن سبب رحيل ياسين حافظ، لاعب فريق مواليد 2005 في نادي الزمالك وهو الشقيق زوجة اللاعب السابق إمام عاشور وذلك في الفترة الأخيرة أوضح مسؤولو قطاع الناشئين بالنادي تفاصيل هذا الأمر.

إمام عاشور


أكد مصدر موثوق من قطاع الناشئين أن القرار بالرحيل كان بناءً على طلب اللاعب نفسه خلال الساعات القليلة الماضية وتمت الموافقة على هذا الاستغناء من قبل النادي بشكل رسمي.
بين السطور يتضح أن ياسين حافظ كان هو من اتخذ هذا الخيار بنفسه، وأبدى رغبته في الرحيل عن النادي. وقد أفاد المصدر بأن الجهاز الفني لفريق مواليد 2005 وافق على هذا الطلب بناءً على معاييرهم وتقييمهم لأداء اللاعب.
يأتي هذا القرار كجزء من استراتيجية الفريق لتنظيم صفوفه وتطويرها حيث يمكن أن يؤثر تركيز الجهاز الفني على اللاعبين الذين يلبون متطلبات واحتياجات الفريق بشكل أفضل.
بالتالي تم تقديم الاستغناء لياسين حافظ بناءً على طلبه وموافقة الجهاز الفني. يُذكر أن هذا النوع من القرارات تأتي كجزء من ديناميات الأندية الرياضية حيث يتم تقييم أداء اللاعبين بانتظام وفقًا لمعايير محددة.
أوضحت مصادر موثوقة أن رحيل ياسين حافظ عن نادي الزمالك لا يمت لصفقة انتقال إمام عاشور إلى النادي الأهلي بأي صلة تم التأكيد على أن الأمور غير مترابطة وأنها تمت بناءً على قرار شخصي من جانب ياسين حافظ.
تم الإعلان بشكل رسمي من قبل النادي الأهلي عن ضم إمام عاشور لصفوفه لمدة خمس سنوات قادمة وذلك بعد اتفاق شامل على كل تفاصيل الصفقة يأتي هذا الانتقال في إطار استراتيجية تعزيز صفوف الفريق الأهلاوي.
يُذكر أن إمام عاشور كان قد انضم إلى نادي ميتيلاند الدنماركي قادمًا من الزمالك خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية في صفقة قُدّرت بحوالي 3 مليون دولار وقد خاض اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا 7 مباريات مع فريقه الجديد وتمكن من تسجيل هدفين قبل أن يتعرض لإصابة خطيرة أبعدته عن الملاعب لفترة طويلة.
على الرغم من الارتباط السابق لإمام عاشور بنادي الزمالك وانتقاله إلى فريق ميتيلاند فإن رحيل ياسين حافظ عن الزمالك ليس له علاقة بتلك الصفقة الأمور تسير في اتجاهات منفصلة وفقًا لما أفادت به المصادر الموثوقة.