تداولت تقارير إعلامية اليوم الإثنين تطورات غير متوقعة تتعلق بمستقبل النجم محمد صلاح الجناح الأيمن لفريق ليفربول الإنجليزي وقائد المنتخب المصري واحتمالية انتقاله إلى نادي اتحاد جدة خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.


محمد صلاح


يأتي ذلك في سياق جهود نادي الاتحاد لتعزيز تشكيلته الفريقة حيث أُضيف اسم محمد صلاح إلى قائمة أولويات النادي للحصول على خدماته.

انضم محمد صلاح إلى صفوف ليفربول في صيف عام 2017 قادمًا من نادي روما الإيطالي ولديه عقد مع الفريق يمتد حتى نهاية يونيو 2025.

وفقًا لشبكة سكاي سبورتس العالمية تسعى إدارة نادي الاتحاد السعودي لتقديم عرض جديد لمحمد صلاح قبل إغلاق فترة الانتقالات في الدوري السعودي للمحترفين والتي تنتهي يوم الخميس المقبل.

تشير التقارير إلى أن النادي السعودي يعتزم تقديم عرض محسن للاعب بعدما تم رفض عرضًا شفهيًا بقيمة 150 مليون جنيه إسترليني من الاتحاد لمحمد صلاح الأسبوع الماضي. في الوقت ذاته بقي موقف نادي ليفربول ثابتًا بأن محمد صلاح ليس للبيع وهو ما أعلنته إدارة النادي للجمهور.

وأشار التقرير إلى أن كبار الشخصيات في نادي الاتحاد السعودي يرى الأمر يستحق محاولة جديدة للتعاقد مع محمد صلاح في حين ينصح آخرون بتأجيل الأمر حتى فصل الصيف المقبل سيتطلب أي عرض جديد موافقة رابطة المحترفين بالدوري السعودي وهذا الأمر يتم عبر إجراءات تتضمن التواصل مع الرئيس التنفيذي المؤقت للرابطة سعد العزيز والمدير الرياضي مايكل إيمينالو.

مع هذا التطور الجديد، تبقى الجماهير مترقبة لمعرفة مستجدات المفاوضات وما إذا كان سيتم تقديم عرض جديد وقبوله من قبل نادي ليفربول يُذكر أن محمد صلاح يعد من أبرز اللاعبين الذين أثروا في مستوى الفريق وحصدوا العديد من الجوائز والإنجازات خلال فترة تواجده مع الفريق.

وفيما يخص التعاقد مع محمد صلاح فإنه لن يكون قرارًا سهلاً يتخذه نادي الاتحاد. تتأثر الصفقة بالعديد من العوامل منها مدى رغبة ليفربول في التفريط في خدمات صلاح وإمكانية تجديد عقده مع النادي الإنجليزي.

بالنهاية سيبقى الوضع محل متابعة واهتمام من قبل الجماهير ومحبي الكرة السعودية والإنجليزية، في انتظار التطورات القادمة وقرارات الأندية المعنية بمصير اللاعب المصري الشهير.