كشف مصدر داخل نادي الأهلي اليوم الإثنين حقيقة الأنباء المتداولة حول تقديم نادي فناربخشة التركي عرضًا للاعب وسط الفريق الأول أليو ديانج في فترة الانتقالات الصيفية الحالية وكانت تقارير تركية قد نشرت أنباء تفيد بوجود اهتمام من فريق فناربخشة بضم ديانج ضمن خطط تعزيز خط وسط الفريق بعد توجيه أنظارهم نحو عدد من اللاعبين الأجانب.


أليو ديانج


في الساعات الماضية تداولت وسائل الإعلام تقارير تركية تشير إلى أن نادي فناربخشة التركي قد وضع اللاعب أليو ديانج على قائمة الأسماء المحتمل تدعيم خط وسطه بها من مختلف الجنسيات ويرتبط هذا الاهتمام برغبة الفريق التركي في تعزيز صفوفه قبل نهاية فترة الانتقالات الصيفية في الدوري التركي.

مع ذلك أكد مصدر موثوق داخل نادي الأهلي أنه لم يتم تلقي أي عرض رسمي أو تواصل من نادي فناربخشة التركي بشأن التعاقد مع أليو ديانج خلال هذه الفترة وأشار المصدر إلى أنه لم يكن هناك أي تواصل رسمي أو عروض تم تقديمها من قبل النادي التركي لضم اللاعب المالي.

الجدير بالذكر أن أليو ديانج انضم إلى نادي الأهلي في صيف عام 2019 ولديه عقد يمتد حتى يونيو 2026 اللاعب المالي يعتبر جزءًا أساسيًا من تشكيلة الفريق وقد أثبت مهاراته وقيمته في خط وسط الفريق وهذا يجعله محط اهتمام العديد من الأندية ولكن حتى الآن لم يصل أي عرض رسمي من نادي فناربخشة وفقًا للمصدر الأهلاوي.

قام أليو ديانج لاعب الفريق الأول لكرة القدم في نادي الأهلي بمغادرة معسكر إعداد الفريق الحالي في النمسا، وذلك في يوم الاثنين لينضم إلى معسكر منتخب بلاده مالي.

تلقى ديانج دعوة رسمية من الاتحاد المالي لكرة القدم للانضمام إلى القائمة النهائية لمعسكر منتخب بلاده حيث سيشارك في تدريبات ومباريات المنتخب استعدادًا للتحديات القادمة.

فيما يخص نادي الأهلي، فإن الفريق الأول لكرة القدم يخوض معسكر إعداد في النمسا والذي سيستمر حتى السادس من سبتمبر الحالي وذلك استعدادًا لبداية الموسم الجديد ومنافساته.

الانتقال القصير لديانج من معسكر الأهلي إلى معسكر منتخب مالي يعكس التزامه بواجباته الوطنية وتمثيل بلاده في المباريات الدولية وقد أبدى ديانج استعدادًا كبيرًا للانضمام إلى منتخب بلاده والمشاركة في التحديات الرياضية على الصعيدين المحلي والدولي.

تُعَدُّ مشاركة اللاعبين في المنتخبات الوطنية من الأمور الهامة التي تُظهر التفاني والولاء لأوطانهم حيث يسعى كل لاعب لتقديم أفضل ما لديه لخدمة منتخبه وتحقيق النجاحات الرياضية على المستوى الدولي. وبهذا التصرف يُظهر أليو ديانج قيمة التفاني والاحترام للتزاماته كلاعب محترف وممثل لبلاده.